بريطانيا تتوقع تأجيل إطلاق الجيل الخامس بسبب هواوي



أفاد وزير الثقافة البريطاني (جيريمي رايت): إن بداية تشغيل شبكات الجيل الخامس في المملكة المتحدة قد يتأخر، مضيفًا أنه لن يقبل بالمزايا الاستثمارية، المتمثلة في استعمال معدات رخيصة ذات مخاطر أمنية.


وصرح رايت ردًا على الأسئلة أثناء لجنة برلمانية: “هناك من غير شك احتمال حدوث تأخير في عملية طرح 5G، إن كنت ترغب في أن تطلق شبكات الجيل الخامس بشكل سريع، فأنت إذن تفعل هذا دون أي انتباه للأمن”. وأكمل: “لكننا لسنا مستعدين لإجراء هذا. لهذا فإني لا أستبعد احتمال وجود بعض التأخير… إن المقصد الرئيسي من تلك العملية هو ضمان أمان الشبكة على النحو الأفضل”.

ذلك؛ ولم يحدد رايت توقيتًا لنشر التقرير المرتبط بأمان شبكات الجيل الخامس، ولكنه استكمل أنه يطمح ألا يستغرق الشأن وقتًا طويلًا من هذه اللحظة.

ويُعتقد أن رايت يقصد بكلامه مؤسسة هواوي الصينية، التي تعد رائدةً في تعديل البنية الأساسية لشبكات الجيل الخامس في تلك الفترة المبكرة من تطور التكنولوجيا، ولكن عديدًا من الدول – بما في هذا السلطات البريطانية – تُبدي تخوفًا من جهة الأمن.


وتفيد المستجدات بأن رئيسة الوزراء البريطانية (تيريزا ماي) قد وافقت على السماح لعملاقة الاتصالات الصينية بالعمل في الأجزاء “غير الرئيسية” من البنية الأساسية لشبكات الجيل الخامس.

وقد انتقد رئيس الإستخبارات البريطانية في شهر فبراير/ شباط الزمن الفائت مؤسسة هواوي؛ نتيجة لـ التهديدات الطموح، الناجمة من مخاوف تدخل السلطات الصينية الجائز، في البنية الأساسية لهواوي. وما تنفك الولايات المتحدة الامريكية الأمريكية تنوه حلفاءها من خطر التداول مع هواوي، وقد مُنعت المؤسسة فعليا من شبكات الجيل الخامس في أستراليا في شهر أغسطس/ آب الزمن الفائت.


يُشار حتّى شبكات الجيل الخامس توصف منذ مدة طويلة بأنها التكنولوجيا التي سوف تبدل نُظم اللعبة، وهذا لمقدرتها على مبالغة سرعة وتغطية واستجابة الشبكات اللاسلكية، إذ من الممكن أن تزيد سرعة التواصل الخلوي بين 10 و 100 تضاؤل، مضاهاةً بالسرعات الجارية.

إرسال تعليق

0 تعليقات